مختارات لنوادر وطرائف الأذكياء وهي مختارة من كتاب الأذكياء للعلامة عبدالرحمن بن الجوزي

بواسطة Abdulrhman Alharthy يوم الثلاثاء، مايو 07، 2013 القسم : 0 التعليقات
 
 
 
**********************

سأل رجل فقيها فقال له: إذا نزعت ثيابي ودخلت النهر أغتسل أتوجه إلى القبلة أم إلى غيرها؟ قال: توجه إلى ثيابك حتى لا تسرق.
 
**********************

قال رجل من أهل الحجاز لرجل: العلم خرج من عندنا قال: نعم إلا أنه لم يرجع إليكم

**********************
قال مروان لحبيش بن دلجة: أظنك أحمق، فقال: أحمق ما يكون الرجل إذا عمل بظنه.


**********************
 
نظر الأصبهاني إلى أبي هفان يسار رجلا فقال: فيما تكذبان؟ قالا: في مدحك

**********************
 
 
قيل لمعاوية بن أبي سفيان: ما بلغ من عقلك؟ قال: ما وثقت بأحد قط.
 

**********************
 
تكلم شاب يوما عند الشعبي فقال الشعبي: ما سمعنا بهذا. فقال الشاب: كل العلم سمعت؟ قال: لا، قال: فشطره؟ قال: لا، قال: فاجعل هذا في الشطر الذي لم تسمعه، فأفحم الشعبي.
 

**********************
 
قال الفتح للجماز في مجلس الخليفة المتوكل: قد كلمت أمير المؤمنين فيك حتى ولاك جزيرة القرود، فقال له الجماز: إذن عليك السمع والطاعة، فخجل الفتح.

**********************
 
بكت عجوز على ميت فقيل لها: بماذا استحق هذا منك؟ فقالت: جاورنا وما فينا إلا من تحل له الزكاة ومات وما منا إلا من تجب عليه الزكاة

**********************
 
خاصمت امرأة زوجها في تضييقه عليها وعلى نفسه فقالت: والله ما يقيم الفأر في بيتك إلا لحب الوطن وإلا فهو يسترزق من بيوت الجيران.
 

**********************
 دخل عمران بن حطان يوما على امرأته وكان عمران قبيحا قصيرا وكانت هي امرأة حسناء فجلس ينظر إليها فقالت: أبشر فإني وإياك في الجنة. قال: وكيف؟ قالت: لأنك أعطيت مثلي فشكرت وابتليت بمثلك فصبرت والصابر والشاكر في الجنة
 

**********************
 
قال الفرزدق لغلام صغير: أيسرك أني أبوك؟ قال: لا ولكن أمي

**********************
 
قال ثمامة: دخلت إلى صديق لي أزوره وتركت حماري على الباب، ثم خرجت وإذا فوقه صبي، فقلت: أتركب حماري بغير إذني؟ قال: خفت أن يذهب فحفظته لك. قلت: لو ذهب كان أحب إلي من بقائه. قال: فإن كان هذا رأيك في الحمار فاعمل على أنه قد ذهب وهبه لي، فلم أدر ما أقول
*********************سرق رجل حمارا فأتى السوق ليبيعه فسرق منه، فعاد إلى منزله، فقالت له امرأته: بكم بعته؟ قال: برأس ماله

**********************
 
تطفل رجل مرة على رجل، فقال له صاحب المنزل: من أنت؟ قال: أنا الذي لم أحوجك إلى رسول **** جاء طفيلي إلى بيت رجل مع جماعة فقال له الرجل: من أنت؟ فقال: إذا كنت لا تدعونا ونحن لا نأتي صار في هذا نوع من الجفاء
 

**********************
 
شكا رجل إلى طبيب وجع بطنه فقال: ما الذي أكلت؟ قال: أكلت رغيفا محترقا، فدعا الطبيب بالمكحلة ليكحله، فقال الرجل: إنما أشتكي وجع بطني لا عيني، قال الطبيب: قد عرفت، ولكن أكحلك لتبصر المحترق فلا تأكله
 

**********************
 
قال رجل لرجل: بأي وجه تلقاني وقد فعلت كذا وكذا. فقال: بالوجه الذي ألقى به ربي عز وجل وذنوبي إليه أكثر من ذنوبي إليك
 

**********************
 
وقعت على ابن المهلب حية فلم يدفعها عنه ولم يكترث لها فقال له أبوه: يا بني، ضيعت العقل من حيث حفظت الشجاعة

**********************

أطعم رجل رجلا من جدي أربعة أيام فقال له: هذا الجدي موته أطول عمرا منه في حياته

**********************
 
 دعا بعض الظرفاء قوما فجاؤوا ومعهم طفيلي ففطن الرجل به فقال: ما أدري لمن أشكر لكم أن دعوتكم فجئتم .. أو لهذا الذي تجشم من غير أن دعوته

**********************
 
وقفت إمرأة قبيحة على عطار قبيح فلما نظر إليها قال: (وإذا الوحوش حشرت) فقالت: (وضرب لنا مثلا ونسي خلقه)

**********************
 
لطم رجل الأحنف بن قيس فقال له: لم لطمتني؟ قال: جعل لي مال أن ألطم سيد بني تميم قال: ما صنعت شيئا عليك بحارثة بن قدامة فإنه سيد بني تميم. فانطلق الرجل فلطم حارثة فقطع يده!

**********************
 
 وقف المهدي على عجوز من طيء فقال: ما منع طيئا أن يكون فيهم آخر مثل حاتم فقالت مسرعة: الذي منع الملوك أن يكون فيهم مثلك

**********************
 
كان حويطب بن عبد العزى قد بلغ المائة والعشرين وقد تأخر اسلامه فقال له مروان بن الحكم: تأخر اسلامك ياعماه حتى سبقك الأحداث! فقال: والله يابن أخي لقد هممت بالإسلام غير مرة كل ذلك يردني أبوك يقول أتترك دين الآباء والأجداد. فأفحمه

**********************
 
 وقف أبو العيناء على باب صاعد(وكان صاعد هذا قليل دين) فقيل له: هو يصلي فانصرف ثم عاد لاحقا فقيل له: هو في الصلاة فقال: لكل جديد لذة.

**********************
 
أنشد رجل أبا عثمان المازني شعرا له. قال: كيف تراه؟ قال: الحمد لله أن أخرجته من جوفك ولو تركته لقتلك.

**********************
 
دخل الشعبي الحمام فرأى داود الأزدي بلا مئزر، فغمض عينيه، فقال داود: متى عميت يا شعبي؟ قال: منذ هتك الله سترك.

**********************
 
 قال يحيى بن خالد البرمكي: ثلاثة أشياء تدل على عقول أصحابها: الهدية .. والكتاب .. والرسول وقال أيضا: من بلغ رتبة فتاه فيها أخبر أن محله دونها

**********************
 
قال الوليد بن عبدالملك لبديح: خذ بنا في الأماني فوالله لأغلبنك قال: لا تغلبني قال الوليد: سأتمنى ضعف ما تتمنى أنت، فهات فقال بديح: فإني أتمنى سبعين كفلا من العذاب ويلعنني الله لعنا كثيرا فقال: غلبتني قبحك الله

**********************
 
كان المطلب الحنظبي على قضاء مكة وكان عنده امرأة قد مات عندها أربعة أزواج، فمرض مرض الموت، فجلست عند رأسه تبكي ، وقالت: إلى من توصي بي؟ قال: إلى السادس الشقي.

**********************
 
 جاء إبليس إلى عيسى بن مريم عليه السلام فقال له: ألست تزعم أنه لا يصيبك إلا ما كتب الله لك؟ قال: بلى، قال: فارم بنفسك من هذا الجبل، فإنه إن قدر لك السلامة تسلم فقال له: يا ملعون! إن لله عز وجل أن يختبر عباده وليس للعبد أن يختبر ربه عز وجل.
 

**********************
 
جاء رجل إلى علي بن أبي طالب فأطراه وكان يبغضه، فقال له: إني ليس كما تقول، وأنا فوق ما في نفسك.

**********************



 
 

*****
اخوكم
aa333






مشاركة

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تصميم وتطوير منتديات سامي